شمس غروب البصرة


اقتربتالشمسفيمحاقهامنأنتغرقفيصحراءتيهتزحفصوبالبصرة،أشعتهاخطوطاًتنعكسخفيفةعلىمجموعةبيوتقيلأنهاشيدتحوسمةعلىأرضالدولة،جزؤهاالباقيشمسمغيبٍتكسوهحمرةلونمخلوطبالأصفر،شوهالغبارالمتصاعدمنأطرافالبصرةجمالهاالأخاذ،وحالدونالتمتعبمنظرهاالمبهر،لمنيقضيسبعساعاتسياقةعلىالطريقالدوليالسريع.

دقائقصمدتهذهالشمسالشاهدةعلىعللالبصرة. توارتخلفأفقمفتوح،لتثيرذكرىخمسونعاماًمنأولوجودللخدمةالعسكريةفيالبصرة،يومكانتالشعيبةاسماًيرمزللقوة،وعساكرتمتثلالىالأوامرضبطاًتعطيالحياةقدراًمنالقوة،وبصرةتزهوبأهلهاالطيبينوأنهرهاالنظيفة،ونواديهاالمزدحمة،وميناءمعقلهاالنشط،وزوارالخميسمنأهلالخليج،أسموهالجمالهاونظافتهاعروسالخليج،فكانتحقاًأحلىعروس،وقبلةسياحةشتوية.

لكنأهلالخليجتركوهاعروساًتُغتصبُليلةزفافها،تبادلواوأهلهاوالجيرانوأبناءالعمومةوالزمنالغابر،خناجرمسمومةلطعنطهارتها،غسلاًلعارهمالمأزوم.

منيدخلالبصرةبعدفراقطويل،منيتركعروساًجافاهاالزمناللئيم،يسأللمشاختقبلالأوان؟أينبواخرها،أينتلكالحركةالتيلمتهدأعلىأرصفتهاليلنهار،أينالحسان؟. وبحارةذاكالزمان،وشناشيلبيوتتزينواجهاتلهامزخرفةبأعوادالخشبالزان؟.

يلتفتصوباليمينوأخرىنحوالشماليفتشعنأنهارلهازادتعنالستمائةنهرقبلالزفاف،لميجدبالمعنىأنهار،يرىأطلالأنهار،ملأهاالجُهّالزبالةرائحتهاكريهة،وإطاراتقديمةوأبدانمبرداتصدئةوقنانيمياه،كأنهمينتقمونمنأنفسهمأوتبلدوافأضحوابلاإحساس.

توقفعندالناصية،وقبلمعاودةالسؤالعنساحةسعد،وسائقالدبابةالذيهدمالتمثال،وتلكالوجوهالنظرةوابتسامتهاالسمراء،أخذنفساًعميقاًمنشدةالأسىوالاكتئاب،وفيوسطالاكتئابسمعصوتاًآتمنجوفالصحراءكانقدسمعنبرتهقبلساعات. أختصرصاحبالصوتالحيرةقائلاًأناصديقكالشيطان،أنصحبالتوقفعندآخرسؤال،سأتفرغليلاًللإجابةعنأيسؤال،لأنيمشغولفيهذاالوقت،أحاولمسكالأطرافالسائبةلخيوطاللعبة،قبلالتوهان. خذهذاالطريقالىالفندقالذيتريد،سأزوركحالمسكالقليلمنأطرافالخيوط.

فندقالبصرةالدولي،وفندقآخرخمسنجومفيهماالماءالحلومضمونوكذلكالكهرباء،الموقععلىشطالعرب،كانالمحطةالأولىلاستراحةسفرلازمةبعدساعاتالطريق،باحتهالوسطيةالمميزةهيذاتهايومكاناسمهالشيراتون،وزرعيتدلىمنشرفمطلةيعطيالباحةخيالاًووسعاًللمكان،كأنخضرتهتمدبعمرهعشراتالسنينالىالوراءيومكانتالبصرةناهدةًيومالزفاف. اللوحاتالزيتيةعلىالحيطانتبدلت،والفَرشُتغيّرَ،وبعضخطوطالديكور،وكذلكشكلومكانالاستعلامات. نظرموظفالاستعلاماتنظرةاستغراب،كأنهأدركفيالعقلعلاماتتعجبواستفهام،فبادرمنجانبهبتقديمشرحموجزعنالفندق،وأثناءتسليمهالمفتاحقال،لقدحُرقالفندقبعدالسقوطعمداً،لينهبواموجوداتهوأشيائهوالأثاث،ويسجلونالفعلضدمجهول،وأعيدترميمهاستثماراًوتبدلالاسمالىالبصرةالدولي.

البصرةسيديتستحقمثلهذاالفندقوأكثر،لأنفيهامايقارب (٦٥٠٠) شركة،وقنصلياتوجامعاتومراكزبحوثومنافذحدود،وشبابهاعاطلون.

دونسيطرةعلىالحالوكردفعلانفعاليخرجتعبارة،قوامها (نعلةاللهعلىالشيطان) وحالاكمالالقول،جاءتوخزةفيالخاصرةكأنهانصلسكين،أوقفتالنفسثوانقريباًمنالموت،بانمنبعدهاالصوتبصيغةسؤال:

لمَتلعننيياصديقيَّ الانسان؟.

ألمنتعاهدقبلساعاتلأننكونأصدقاء؟.

ثمحقاًأقولأنيلمأكنموجوداًيومالحريق.

كان حريقاً من فعل الانسان دون وازع مني أنا الشيطان.

٢٠١٨/٨/١