الطريق الى البصرة


الدنيامحطات،هيهكذامسيرةحياةجلهامحطات،تقفعندإحداهامنتظراً،يغادركفيالأخرىالقطار. تغفوهنابمشاعرتبلدتأوتجمدتكأنكوأياهافيثلاجةموتىبلاأقفال،وتعجزفيأخرىعنإغماضعينٍ،مهموماًوكأنالعالمقدباتحملاًتنوءبهوحدكهناوالآن. غفوةآخرليلبغداد،قبلبزوغالفجروصوتالآذان،انفتحتفيهاأبواباللاشعوربتداعياتأفكارمحبوسةأوأضغاثأحلام،لاأحدفيمثلهكذامواقفيميزبينالتداعياتوالاحلامفينومقلق. ومعهذافالعقلنصفالنائمميّزَشيخاًمظهرهوقور،يرتديجلابيةبيضاءمنشاةبمكواةفحمقديمة،وكوفيةأهلالجنوب،وعقاللهميعود،سلّمَسلامَمتدينٍمنقريب،يُلزمكَردالتحيةوتقديمالاحترام.

قالتوقفتفيهذهالمحطة،رأيتكحائراًفيالاتجاه،عَلِيَّأخففُمنحيرتك،فأناأفعلهذامعروفاًمنأجلالآخرةالتيأنتظر،وحيرتكسيدي،تيه،وضيقأمرٍلاتعرفلهاتجاه،أنصحكفيأنلاتتبعالعواطف،ولامنسبقكفيالأمثال،فزيارةالقبورلاتجدينفعاًفيهذهالأيام،ولافيقادمالأيام.

- أيالأمثال،وعنأيقبورتتكلمسيديالشيخالجليل.

ضحكساخراًألمتكنتفكرفيزيارةقبورأضحتأكوامحجارةكنوعمنتخفيفالهموم،وفكضيقالصدور.

قلتبلا،هذاماقالهالأجدادمنالعربوالمسلمينيومتضيقبهمالأمور.

عاودالضحكقهقهة،وقالليسكلماقالهالأجدادوالأولونصحيح،لقدتغيّرَالزمنُوأنتمباقونلاتتغيرون. فَتِشْعنمكانتكثرعندأهلهالهموملتقارنبينهمكوهمهمفتهونعليكالهموم،ويتبددضيقالصدور.

قلتالبصرةوأهلها،والنفطومابقيَّمنموانئها. وقبلأنيعلقَقولاً،جاءالصوتقوياًمنالجامعالقريب (اللهأكبر) فأختفىالشيخبلمحبصر،وأستمرالنومعميقاً،معبقاءصورتهفيالذاكرةالقريبة،كأنهارسمتبماءذهبلايصدأ.

الطريقالسريعالىالبصرةطويل،تتسابقعلىسطحهالمعمولجيداًمنأيامالجاهليةسياراتالدوجالأمريكية (چالنجر) بسرعتتجاوزالمائةوالسبعين،دونتحديدأورقيب،الامنسيطراتعسكريةتنتشروسطه،بينالحينوالحينللتدقيقالأمني،لاعلاقةلهابالسرعوحوادثفاقتفيكثرتهاخروقاتالأمنالمتفرقة.

غفوةمعصحوةانتباهوتدقيقفيعدادالسرعة،تتبدلخلالهاالمواقفآلياًطوالهذاالطريقالذيأكلالأعرابالساكنينقريباً،أسيجتهوتلاعبوابممراته،وسرقواالدعاماتالجانبية،باعوهابقليلمنالدنانير،تحاولالدولةإعادتهابملياراتالدنانير،همهكذاتعودواالتلذذفيالكسبمنحصةالدولة،وإنكانعلىحسابأرواحتزهقأوخسائرماليدفعمناستحقاقاترفاههمالمستقبلي.

غفوةفيحقيقتهاركْسَةأعقبتتحولالطريقلتسعينكيلومتراًالىممرواحد،عجزأهلالحاضرإكمالهممرين،لاأحديعرفالسبب،فكرتبعداجتيازهوكثافةالغبارالمتطايروالتحذيرمنالكثبان،بذاكالشيخالجليل،تمنيتالاستفسارمنهعنالسبب،وبعدإغماضةعينقسرية،ظهرهذهالمرةبهيئةقاضٍيمسكمطرقة،كذلكوقور. وقبلالتفوهبكلمة،قاللقدنجحتَفيالامتحان،وستتأكدأنفهمالبصرةوحالهافيهذاالوقتالعصيبستعرفكبنفسكوالعراقمنحولكوالمستقبلالاتيمنبعدك.

- منأنتلتحكمهكذا،وكيفلكأنتغيرهيئتك؟.

ابتسمهذهالمرةابتسامةخبثبانتعلىعينينتشبهعينيالقط،وسألألمتفكرفيمعرفةالسب؟.

- نعم،لأنناهنا،لايمكنناالتعرفعلىالسبب،وإنسألنا،ستأتيالاجابةممدودةمثلمطاط،يزدادطولاًمنكثرالعجب.

قالبصوتخافت: دعنانتفق،سأجيبكعنالسبب،ومنبعدسأصرحبالهويةوالنسب،علىأننبقأصدقاءالىالأبد. 

السببُسيديمقاولاتأحيلت،ومنبعدإحالتهاأحيلتْ،ومبالغمنهااقتطعتْ،علىأحزابوزعتْ،جميعهاسكتتْ،بقالُالسلطانآخرمنعليهرستْ،وزعمنهاكثيراً،ولميبقمنمالوجبْ،فأخذماتيسرمنآخردفعةوهرب.

أمامنأكونوالنَسَبْ،فأناالشيطان،وقداخترقتجدرانتعبدكوكلأهلالعراقدونتعب.

٢٠١٨/٧/٣١