26. جمع التبرعات


النصاب المدَحْدحْ

المصيبة بهذا الزمن الردي، الواحدبعد ما يگدر يوچد الزين من الشين، والصدگ من الچذب، وآخر شي شفناه، شباب ما أدري اشلونهم حتى صعب توصفهم بالساقطين، يستغلون كلشي الي يصير بالشارع ويستثمروه حسب الاصول، حتى من تصفن ويه نفسك تگول ولا الشيطان الأزرگ بزره يسوي مثلهم، ولا يمكن يكون واحد منهم، وهمه والحمد لله صاروا هوايويفترون بالشوارع حتى فد يوم بالمنطقة إلي بصفنه شفت واحد مدَحْدحْ يمشي بالشارع، كرشة طالع ليجدام عبالك طوبة گريگر،  تمشي وراهثلاث سيارات بيكب مليانه مسلحين، من تباوعهم چن الواحد منهم أبو جاسم لر، أكيد بالسيطرات محد يوگفهم، وأكيد محد يگدر يندگ بيهم، من وصلوا الدكاكين والمحلات كاموا يگمزون گدام المدحدح وقسم من عدهم يمشون وراه ويفترون على المحلات واحد بعد الآخر،يگلولهم لازم تتبرعون للحشد، واحد أبو تكان وسطاني، كاللهم اتبرع ميخالف تنطوني وصل فد شي يثبت آني تبرعت لان يجوز باچر هم يمرون علي جماعة غيركم وهم يريدون اشلون خوما يوميه رزقي أتبرع بيه لعد اشلون أعيش، رد عليه واحد من اليكمزون، انت صدگ ما تخاف من الله يعني كل هاي الجماعة الخيرة مو بعينك، ثم انت تدور دنيتك لو آخرتك، ياله تبرع وفضها لا تأخرنه ورانه واجبات دا نحميكم انتو النايمين للظهر، ولمن أبو محل آخر گال ما عندي، شَبعُوه كتل، واتهموه يسب الحشد.

المهم طلع المدحدح مو من الحشد، يعني نصاب، شوفوا اشلون عدنه استاديه باستغلال الفرص.

أگول بس لا يوم الگي هذا المدحدح بالمظاهرات يطالب بالاصلاح.