25. الاباحية


درب الزلگ

أكو مثل عراقي مْرَتَبْ يگول الناس بالناس والگرعة تمشط الراس، والناس إحنه العراقيين الي ملتهين بدردنة وحتى ما نگدر نحك الراس، والگرعة أخوتنة قسم من البرلمانيين الي ما يدرون بالدنيا شكو، تذكرتهم وتذكرت وياهم هذا المثل، من دا يحچي واحد محروگ گلبه على قانونن شرعوه قبل فترة عن حجب المواقع الاباحية وربطة بسالفة وحدة گوادة بشارع .... بمدينة الشعب حالياً وهاي الوحدة عجزجارها واهل الشارع أن يشَيْلوها لأن البيت ملك والأهم منتچية على دنگة وللأمانه محد يعرف منو الدنگه الي منتچيه عليها لان بالليل تگثر الدنگ فصعب الواحد يفرزن منو منهم الأبي. والمحروگ گلبه عاف الگوادة وچلب بسالفة الجار وگال بعد ما عجز هذا الجارقرر يبعد عن الشر ليروح يطلع الدنگة دلگ وهذا اذا وگع على أحد الله ومعاف ما يطلع منها سالم، فگام عرض بيته للبيع ولان البيت بصف السيدة فنزل سعره للنص مو كرها بالگوادة (حاشى لله)لا، استغلال موقف. نب واحد من الگاعدين وگال من اليوم مو من حگنا نطلع ونحتج على البرلمانيين الي إنتخبناهم، لأن بقانون منع الاباحية رَضوّا ربهم، ورَيَحوا ضميرهم، واحنة بجالهم هم إرتاحينهَ بعد ما نباوع مواقع، وراح نام رغد لأن ولِدنه بعد هم ما راح يگدرون يزاغل و ولا يسوون مكسرات، ويحملونه ذنوب نروح من وراها للنار. أگول لو تسوون قانون يحل مشكلة البيوت المشبوهة الي ترست المحلات السكنية، لو تفرضون ضرايب على كل من يدخل هاي البيوت ومن الورارد تسوون مشاريع تنقذ هواية ناس من درب الزلگ.